الأمانة العامة للشبيبة المسيحية

مخيم مسؤولي الفئات 2018

835

نظَّمت الأمانة العامّة للشبيبة المسيحيّة مطرانيّة اللاتين – الأردن، المخيم السنويّ لمسؤولي الفئات لشبيبات المملكة، وذلك في مركز سيدة السّلام في الفترة الواقعة ما بين 22 إلى 24 من شهر شباط للعام 2018.
وافتتح المخيم المرشد الروحيّ، قدس الأب وسام منصور بالترحيب بمسؤولي شبيبات المملكة، وصلاة الشبيبة. هذا واشتمل المخيم على مجموعة جلسات تخلّلتها محاكاة وملامسة لواقع الشبيبات،وكانت خاصة بكلّ فئة و تُلبي حاجات الفئة العمريّة، وعدة لقاءات غنية لتنشئة المسؤول روحيّاً واجتماعيّاً، حيث تحدّث سيادة المطران وليم الشوملي عن تجربة الشيطان لنا ومحاربته بتوكلنا على الله، والشمّاس فراس عبد ربه عن التوكّل على الهل وعدم الخوف، وقدس الأب جوزيف صويص عن القداس الإلهيّ، وقدس الأب سامر مدانات عن مدى تأثير الحالة الروحيّة على الخدمة الكنسيّة، وقدس الأب عماد طوال عن روحانيّة القائد، وقدس الأب فرنسيس عن التعامل مع الشخصيات السلبيّة،والسيد طارق حجازين عن أنّ المسؤول قدوة والتطوع التزام، والسيد وسام دبابنة عن الحاجات العلاقاتيّة. كما وكان هناك ورشة روحيّة مع قدس الأب وسام منصور أكدّ فيها أن التغيير يبدأ من أنفسنا، ومع الأمين العام السيد علاء أبو خضر تمكّن المسؤولين من صنع سيرة ذاتيّة ورؤية مستقبليّة لهم، وعرض أبرز المشاكل التي تواجه الشبيبات وكيفيّة الوصول إلى حلول لها.
والجدير بالذكر أنّ المخيم تخلّلهُ ساعة سجود، ورياضة درب الصليب. واختُتِمَ المخيم بقداسٍ التفَ فيه مسؤولي الشبيبات حول مذبح الرّب مُتكلين عليه، وطالبين من الله أن يكون رفيق دربهم في مسيرة خدمتهم، حيث أنّ المخيم كان شعلة لإطلاقهم للعمل في حقل خدمة النفوس متكلين على الرَّب بلا خوف.